الأخبار

البرتغال تشهد أسوأ حالات تفش لفيروس كورونا في العالم و ألمانيا والنمسا تقدمان المساعدة

البرتغال هي الاسوأ عالميا في معدل الحالات الجديدة مقارنة بعدد السكان

وقال كورتس في تغريدة على موقع تويتر، إن المساعدة السريعة وغير البيروقراطية كانت مطلوبة لإنقاذ الأرواح، مضيفا أن النمسا أخذت على عاتقها سابقا معالجة مرضى من فرنسا وإيطاليا ومونتنيغرو

في الأثناء يعتزم الجيش الألماني إرسال مساعدات طبية وأطباء إلى البرتغال خلال الأيام المقبلة. وقال المتحدث باسم وزير الدفاع الالماني كريستوف تشلونغ إن الجيش سيوفر العناصر البشرية والدعم المادي، رغم أن التفاصيل المتعلقة بالمدة والتوقيت لا تزال في طور التحضير.

فريق منخبراء الصحة سوف يصل من ألمانيا  يوم الأربعاء المقبل

أعلنت الحكومة البرتغالية يوم الاثنين ، أن فريق من من خبراء الصحة والمواد السريرية سوف يصل البرتغال في اطار الحد من تداعيات وباء كوفيد-19 يوم الأربعاء المقبل.

سيبقى الفريق في البرتغال “لمدة ثلاثة أسابيع ، مع  الاستبدال كل 21 يومًا ، حتى نهاية شهر مارس ، إذا لزم الأمر” ، تضيف الحكومة ، مؤكدة أن البرتغال قبلت “اقتراح الحكومة التعاوني” لتعزيز الاستجابة في مواجة تفشي وباء كوفيد-19 “بعد عدة اتصالات ثنائية”.

تم تقديم تفاصيل العملية على الموقع الرسمي لوزارة الدفاع الألمانية ، حيث تم توضيح أنه سيتم إرسال 26 متخصصًا صحيًا إلى البرتغال – بما في ذلك ثمانية أطباء وممرضات وفريق النظافة – وكذلك الإمدادات الطبية ، بما في ذلك 40 مروحة متنقلة و 10 ثابتة و 150 مضخة تسريب و 150 سرير مستشفى.

وصرّحَ “ميغيل غيماريش”، رئيس نقابة الأطباء البرتغاليين: “إن المشكلة في المستشفيات البرتغالية ليست نقص الأكسجين، ولكن في حقيقة أن الخزانات لا يمكنها توفيره تحت ضغط كافٍ للعديد من المرضى في وقت واحد”، مُضيفًا: “ما يحدث في هذه المستشفيات، ولا سيما في لشبونة، هو أن الأعداد تجاوزت الطاقة المسموحة، وهذا ما نسميه طب الكوارث”. بحسب روتيرز

بدوره، قال المتحدث باسم وزارة الدفاع البرتغالية، إن الخبراء الطبيين العسكريين الألمان الذين تم إرسالهم إلى البرتغال “سيبحثون في الوضع على الأرض ويحاولون توضيح نوع الدعم المطلوب والممكن”.

وذكرت صحيفة أوبزرفادور البرتغالية: “إن خبراء طبيين ألمان زاروا مستشفى فرناندو فونسيكا وسيقومون بزيارة مراكز صحية أخرى”.

و تسجل في البرتغال حالية أسوأ حالات تفش لفيروس كورونا في العالم، مقارنة بعدد السكان.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
Close Bitnami banner
Bitnami